مركز الملك عبدالله الثاني للتميّز يطرح برنامج لإدارة العلاقة مع المقيمين بشراكة مع أربيا سيل

 

3

 

سعياً من مركز الملك عبدالله الثاني للتميّز لتطوير علاقته مع أعضاء هيئة مقيمي الجوائز، قام المركز ممثلاً بمديره التنفيذي الدكتور إبراهيم الروابدة بتوقيع اتفاقية لتطوير بوابة الكترونية لإدارة العلاقة مع المقيمين (Assessors Relationship Management) مع شركة بداية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ArabiaCell ممثلة بمديرها العام المهندس عيسى الفاخوري، حيث تعنى هذه البوابة بتصنيف وتحديد خبراء التقييم والتميز وبناء بنك معلومات خاص بهم يشمل كافة الجوانب التي يحتاجها المركز في عملية التقييم، ويهدف إلى تطوير كفاءاتهم من خلال العديد من الآليات والأدوات للاتصال وتطوير المهارات والمعارف لديهم، سعياً من المركز للحفاظ على علاقة شراكة ناجحة للطرفين وذلك لإتمام جميع مراحل جوائز الملك عبدالله الثاني للتميز.

و هذا أكد المدير العام لشركة ArabiaCell المهندس عيسى الفاخوري بأهمية هذه الشراكة مع مركز الملك العبدالله للتميز، وبناء "منصة للمقيمين" التي من شأنها تسهيل التواصل مع المقيمين من خلال إدارة علاقات المقيمين وتزويدهم بمهارات تقنية ومهارات اتصال متطورة من خلال دورات ومواد تدريبية وبالإضافة إلى ذلك، فإن البرنامج لديه مجالات لفتح قنوات لدراسة وقياس احتياجات وتوقعات المقيمين والمؤسسات الحكومية، مثل مجموعات التركيز، وجلسات العصف الذهني والتي سوف ينتج عنها أيضاً مجموعة من المبادرات الإنمائية التي تلبي احتياجات القطاع العام، وتحديد فرص المقيمين لحضور فعاليات التميز العالمية.

 

 

2

من جانبه بيَن الدكتور الروابدة أن مشروع إدارة العلاقة مع المقيمين أحد مشاريع برنامج بعنوان "مسرّعات التميّز في الأردن JEAP" والذي يهدف إلى تسريع التميز في المؤسسات الحكومية الأردنية، كما سيقدم البرنامج الدعم الفني للمؤسسات الحكومية لـتحقيق الأهداف الموضوعة. طور المركز مجموعة من الـمبادرات والـمشاريع والـنشاطات التي تم جمعها تحت مظلة برنامج "مسرّعات التميّز في الأردن JEAP" الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.USAID ويتضمن البرنامج هذه المبادرات: مشروع تعديل شامل لمعايير الجائزة، برنامج ثلاثي الأبعاد لبناء القدرات في التميز، مبادرة "شاركنا استراتيجيتك"، يوم في التميّز، تعزيز ثقافة الإبداع في القطاع العام، خدمات المقارنات المعيارية وبرنامج إدارة العلاقة مع المقيمين.