مركز الملك عبد الله الثاني للتميز يعقد ملتقى بعنوان "التميّز المؤسسي: تجارب من دولة الإمارات العربية المتحدة"

 

Exce UAE02

عقد مركز الملك عبد الله الثاني للتميز يوم الخميس الموافق 27/7/2017 ملتقى بعنوان "التميّز المؤسسي: تجارب من دولة الإمارات العربية المتحدة"، حضره عدد من أعضاء هيئة مقيّمي جوائز الملك عبدالله الثاني للتميز وضباط ارتباط جائزة الملك عبدالله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية.

في بداية الملتقى رحب المدير التنفيذي للمركز الدكتور إبراهيم الروابدة بالحضور، وألقى كلمته الترحيبية وأوضح أن هذا الملتقى جاءت استكمالاً للنهج الذي يسير عليه مركز الملك عبدالله الثاني للتميّز في نشر ثقافة التميّز بناءً على أفضل الممارسات الدولية، وتسخير الموارد اللازمة لتحقيقها عبر استعراض نماذج من أفضل الممارسات التي تقوم بها المؤسسات في دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة في تعزيز ثقافة التميز والريادة وتحقيق النتائج. وأضاف ان أهداف الملتقى تتمثل بالتعرف على تجربة دولة الامارات ورحلتها في التميز وقصة نجاحها في هذا المضمار والاطلاع على اخر مستجدات منظومة التميز الخاصة بمنظومة الجيل الرابع والتعرف على عينة من أفضل الممارسات سواء على مستوى المؤسسات او الأفراد فضلا عن فتح افاق تعاون وفرص للمهتمين في مجال التميز في الإمارات.

ثم قدم الدكتور أحمد نصيرات المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز عرضاً لتجربة إمارة دبي في دولة الإمارات العربية المتحدة في بناء منظومة التميّز في المؤسسات العاملة في دبي وما أحدثته من نقلة نوعية في الأداء والإنجاز لإمارة دبي والتي ساهمت في إيصالها إلى موقع الريادة العالمية.  ثم قدم السيد محمد النقي، مدير إدارة برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي والسيد محمد حبيب، مستشار برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي عرضاً بعنوان الفكر الإداري والتطويري لمنظومة الجيل الرابع للتميّز والتي تعد المنظومة الأولى من نوعها والتي تم تصميمها من قبل القطاع الحكومي لتطوير فلسفة إدارة الأداء وربطها بتحقيق الرفاهية والسعادة للمجتمع. ثم قدم المهندس أسامة حماد، مستشار برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز عرضاً لأفضل الممارسات في مجال التطوير المؤسسي في دبي، حيث استعرض عدداً من الإنجازات الريادية الإقليمية والعالمية للمؤسسات العاملة في إمارة دبي في مجالات تقديم الخدمات وتطوير وتطبيق الأنظمة وتحقيق النتائج المتميزة.

وقدمت المهندسة علا زواتي، مستشار التميز في بلدية دبي شرحاً لآليات دعم الموظف المتميز التي يتم تطبيقها في بلدية دبي، وأوضحت الأليات التي طبقتها البلدية والتي ساهمت في حصول العديد من موظفي البلدية على جوائز للتميز سواء على المستوى المحلي او العالمي.  وفي ختام الملتقى تم فتح باب النقاش حول المواضيع التي طرحت بهدف تعظيم الفائدة من هذا الملتقى، وقدم الحضور عدداً من المداخلات والأسئلة، والتي تم الإجابة عنها من قبل المتحدثين وإدارة المركز.

ومن الجدير بالذكر أن مركز الملك عبد الله الثاني للتميز والذي تأسس عام 2006، برئاسة سمو الأمير فيصل بن الحسين، يدير جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز والتي تعد أرفع جائزة للتميز على المستوى الوطني في جميع القطاعات. يهدفمركز الملك عبد الله الثاني للتميز إلى نشر ثقافةالتميز في الأردن والمنطقة من خلال تطوير نماذج/ أطر التميز ومعايير التقييم المبنيةعلى أفضل الممارسات الدولية، تقييم أداء المؤسسات، إدارة جوائز الملك عبد اللهالثاني للتميز ونشر التميز في القطاعين العام والخاص، المؤسسات غير الربحيةوالمؤسسات غير الحكومية.

للإطلاع على صور الملتقى والعروض التقديمية اضغط هنا 

 

Exce UAE01 Exce UAE17

Exce UAE09 Exce UAE15

Exce UAE07 Exce UAE13

Exce UAE10 Exce UAE03

 Exce UAE04 Exce UAE11

Exce UAE05 Exce UAE12

Exce UAE06 Exce UAE14

Exce UAE08 Exce UAE16